الحكومة تؤكد استمرار دعم الخبز

الحكومة تؤكد استمرار دعم الخبز

الثريا الاخبارية-

ناقش مجلس الوزراء في جلسته التي عقدها اليوم الأربعاء برئاسة رئيس الوزراء الدكتور عبدالله النسور الآلية التي تتم دراستها من قبل وزارة الصناعة والتجارة والتموين لتغيير آلية دعم الخبز بهدف معالجة التشوهات التي اكتنفت الآلية المطبقة حاليا وبما لا يؤثر إطلاقا على المواطنين وتحميلهم أية أعباء مالية.

وأكد مجلس الوزراء أن الحكومة مستمرة في دعم الخبز للمواطنين الأردنيين وان الآلية الجديدة تقوم على توجيه الدعم للخبز بدلا من توجيهه لمادة الطحين كما هو معمول به حاليا والتي تستخدم لاغراض غير الخبز مع ايقاف الهدر الحاصل والذي يقدر بعشرات الملايين التي لا تصل الى مستحقيها حيث سيتم صرف فرق السعر الذي سينتج عن الآلية لكافة المواطنين الأردنيين دون استثناء وبغض النظر عن مستوياتهم المعيشية ومداخيلهم.

كما أكد المجلس حرصه على تخفيف الأعباء عن كاهل المواطنين وان الآلية المقترحة لدعم الخبز تستهدف معالجة الاختلالات القائمة والاستمرار في دعم الخبز للأردنيين فقط بحيث يغطي مقدار الدعم الذي سيتقاضاه المواطنون فرق الدعم بين السعر الحالي للخبز والبالغ 16 قرشا للكيلو والسعر المتوقع ان يبلغ 38 قرشا للكيلو عند تطبيق الآلية الجديدة.
وقدم وزير الصناعة والتجارة والتموين الدكتور حاتم الحلواني عرضا تفصيليا خلال الجلسة حول الآلية المقترحة لدعم الخبز.
وقال أن طن الطحين المدعوم يباع حاليا بسعر (35.692) دينارا للطن في حين تبلغ كلفته (301.563) دينار بدعم يصل إلى (265.871) دينارا للطن.
وأضاف أنه ونتيجة للفرق الشاسع بين السعرين نشأ عن ذلك استخدامات غير مشروعة للطحين وشراء كميات فائضة عن الحاجة بسبب رخص الثمن كما تزايد الاستهلاك في ضوء تواجد أعداد كبيرة من غير الاردنيين في المملكة.
ومن الاليات المقترحة صرف بطاقة ذكية بحيث يتم تحويل قيمة فرق الدعم نقداً محسوباً على الكمية المخصصة للأسرة او تقديم دعم نقدي مباشر لكافة الاردنيين.
وبموجب الآلية الجديدة سيبقى سعر الخبز بالنسبة للأردنيين كما هو حالياً (الخبز الكبير بسعر (16) قرشا والخبز الصغير بسعر (24) قرشا ويتم استيفاء فرق السعر من البطاقة أو يقوم بالحصول على الكمية مجانا واقتطاع كامل القيمة من البطاقة.
وتتمثل الإجراءات الفنية المطلوبة لتطبيق الآلية المقترحة بتعبئة البيانات من قبل المواطن عن طريق الموقع الالكتروني الخاص بوزارة الصناعة والتجارة والتموين أو إرسال رسالة قصيرة يدخل فيها رقم قيد الأسرة.
وبإدخال (رقم القيد الأسرة) يتم تحديد عدد أفراد الأسرة تلقائيا ويحدد صاحب العلاقة مكان استلام البطاقة./ المحافظة/ اللواء/ المكان المحدد من الوزارة، وسيتم إرسال البطاقة إلى المركز المحدد وكذلك إرسال الرقم السري.

وعن ايجابيات الآلية المقترحة، فإنها تحقق العديد من الايجابيات أهمها وقف هدر استخدام الخبز لرخص ثمنه وتوجيه الدعم للأردنيين فقط وعدم استفادة الجاليات الاجنبية وكذلك المطاعم والفنادق والهيئات الدبلوماسية ووقف استخدام الطحين المدعوم لغايات صناعة المنتجات الأخرى مثل الكعك والبسكويت وخبز الحمام والإفرنجي المحرر سعره إضافة إلى منع عمليات التهريب إلى دول مجاورة.
كما تشجع الآلية المقترحة القطاع الخاص (المطاحن) لاستيراد القمح كونه سيتم تحرير سعر القمح والطحين وتشجع المطاحن على شراء القمح المحلي ما يعني زيادة الإنتاج الذي يبلغ حاليا اقل من (5) بالمئة من استهلاك المملكة.
وسيتم بموجب الآلية الجديدة وقف استخدام الطحين كعلف لرخص ثمنه حيث يباع طن الشعير المدعم 175 دينارا وطن الطحين المدعوم 35 دينارا حيث يدخل في خلطات العلف للدواجن.
ويمكن دفع فرق الدعم للمحروقات عن طريق البطاقة وغيرها.
ويقدر استهلاك الفرد من الخبز سنويا بحوالي 90 كغم ويتوقع أن تحقق الآلية المقترحة وفرا ماليا للخزينة مقداره 78 مليون دينار سنويا نتيجة لتوجيه الدعم مباشرة للمواطنين وليس للطحين.

 

إطبع

اكتب تعليق

جميع الحقوق محفوظة وكالة الثريّا الإخبارية © 2017. لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر وكالة الثريّا الإخبارية

الصعود لأعلى