بيع كمان قائد الأوركسترا في “تايتانيك” بمليون يورو

بيع كمان قائد الأوركسترا في “تايتانيك” بمليون يورو
 
الثريا الاخبارية   –

بيع الكمان المصنوع من الخشب الوردي والعائد لقائد الأوركسترا على متن سفينة “تايتانيك في مزاد السبت إلى جامع تحف بريطاني بسعر قياسي قدره 900 ألف جنيه إسترليني (1,063 مليون يورو) بعد 101 سنة على غرق الباخرة “التي لا تغرق”.

وقالت كريستين الدريدج الناطقة باسم دار المزادات “هنري الدريدج اند سان” لوكالة فرانس برس “نحن سعيدون للغاية” موضحة أن “عملية البيع استمرت عشر دقائق فقط”، وأن السعر النهائي مع عمولة دار المزادات يصل إلى 1,24 مليون يورو.

وتشكل عملية البيع هذه رقما قياسيا بالنسبة لغرض كان على متن سفينة “تايتانيك”. وكان السعر القياسي السابق سجلته خريطة للسفينة طولها أكثر من 10 أمتار استخدمت خلال التحقيق بعد غرقها في العام 1912. وقد بيعت قبل سنتين بسعر 220 ألف جنيه إسترليني (259 ألف يورو).

وكان سعر الكمان مقدرا في الأساس بين 200 و300 ألف جنيه وهو “آلة متواضعة ألمانية الصنع، أنتجت في مصنع وتعود إلى العام 1880” وهي على الأرجح “من مدرسة برلين او درسدن” على ما قالت دار المزادات.

وأوضحت أن “وضع الآلة يعكس حياتها المضطربة مع علامات ترميم وتشققات كبيرة على جسم الكمان”. ولم يبق سوى وترين على آلة الكمان هذه.

عملية التحقق من صحة الكمان استمرت سبع سنوات، وقد نجت هذه الآلة بأعجوبة من المأساة على ما قال اندرو الدريدج من دار المزادات.

وكان الكمان ملكا لوالاس هارتلي الذي كان يقود الفرقة الموسيقية الصغيرة على متن سفينة “تايتانيك” والتي لفتت الأنظار باستمرارها بالعزف حتى غرق السفينة في المحيط الأطلسي في نيسان/ابريل 1912.

وقد اختارت خصوصا عزف نشيد “اقرب منك يا إلهي” لتهدئة الركاب المذعورين الذين كانوا يتدافعون للصعود إلى قوارب النجاة القليلة على ما جاء في روايات الناجين.

وقد قضى العازفون الثمانية وبقيت جثة والاس هارتلي عشرة أيام في المياه قبل انتشالها. وأوضح اندرو الدريدج لوكالة فرانس برس “عثر على الكمان في علبة جلدية” مربوطة إلى جسمه.

وبعيد المأساة قالت والدة والاس هارتلي للصحافة “كنت على ثقة أنه سيموت معانقا كمانه. كان متعلقا بشغف بهذه الآلة”.

وكان الكمان وهو هدية من خطيبته ماريا روبنسون يحمل لوحة معدنية صغيرة كتب عليها “إلى واليس بمناسبة خطوبتنا، ماريا”.

إطبع

اكتب تعليق

جميع الحقوق محفوظة وكالة الثريّا الإخبارية © 2017. لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر وكالة الثريّا الإخبارية

الصعود لأعلى