مستوطنون يقتحمون باحات المسجد الاقصى وقبر النبي يوسف في نابلس

مستوطنون يقتحمون باحات المسجد الاقصى وقبر النبي يوسف في نابلس

الثريا –
ضمن سلسلة الاعتداءات التي لا تتوقف من قبل سلطات الاحتلال الاسرائيلي في القدس المحتلة وعموم الاراضي الفلسطينية اقتحم عشرات المستوطنين المتطرفين صباح اليوم الاحد ساحات المسجد الأقصى المبارك – الحرم القدسي الشريف بمدينة القدس المحتلة.
وقال مدير عام دائرة الاوقاف الاسلامية العامة وشؤون المسجد الاقصى بالقدس الشيخ عزام الخطيب لمراسل (بترا) في رام الله ان المستوطنين المتطرفين نفذوا اقتحاماتهم من جهة باب المغاربة بحراسة مشددة من شرطة وجيش الاحتلالِ الإسرائيلي التي قامت بتأمين طريقهم .
وأكد الشيخ الخطيب أن المستوطنين المقتحمين نفذوا جولات مشبوهة وأدوا طقوسا تلمودية استفزازية في باحات الحرم القدسي الشريف وسط التصدي لهم بالطرد وهتافات التكبير الاحتجاجية من قبل حراس وسدنة الاقصى والمصلين والمرابطين المتواجدين في المسجد الاقصى المبارك .
كما اقتحم مئات المستوطنين المتطرفين، فجر اليوم الاحد، قبر يوسف شرق مدينة نابلس شمال الضفة الغربية بحراسة مشددة من قوات الاحتلال الإسرائيلي.
وقال مسؤول ملف الاستيطان في شمال الضفة غسان دغلس في بيان له ان اكثر من 500
مستوطن متطرف اقتحموا المنطقة الشرقية بنابلس او ما يعرف بقبر يوسف بحراسة اليات عسكرية اسرائيلية، ادى خلالها المستوطنون طقوسا تلمودية استفزازية في القبر ومحيطه .
واوضح سكان قريبون من القبر ان اعمال ترميم جرت في المقام وتم انزال معدات ومواد اخرى الى داخل المقام، وهذه المرة الثالثة خلال شهر، يقتحم فيها المستوطنون قبر يوسف .

إطبع

اكتب تعليق

جميع الحقوق محفوظة وكالة الثريّا الإخبارية © 2017. لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر وكالة الثريّا الإخبارية

الصعود لأعلى